اقتصاد وعلوم

الإثنين - 01 نوفمبر 2021 - الساعة 04:37 م بتوقيت اليمن ،،،

المشهد العدني - عدن الغد:


سوق "قَسْبَل"، قديماً والذي أطلق عليه حديثًا اسم "سوق الحنظل"، هو أحد أقدم الأسواق الشعبية بمحافظة حضرموت (أكبر محافظات اليمن من حيث المساحة).

تشتهر سوق الحنظل ببيع السلع الأكثر طلبا من جانب المستهلكين، إلى جانب بعض أنواع المكسرات، أبرزها "الحنظل" (الزعقة) التي تشتهر بإنتاجه مدينة سيئون (وسط).

والحنظل، أحد ركائز الجلسات العائلية في المجتمع الحضرمي، وأحد أهم الهدايا بين الناس بمعية العسل الدوعني والحناء الذي يباع في اروقة السوق.

وسوق الحنظل له اهمية كبيرة عند الحضارم والسكان القريبين لحضرموت ولكل اليمنيين الذين يمرون عبر سيئون.

وكانت السوق سابقاً بسيطة، وسط كومة كبيرة من العشوائيات وعدم الترتيب، لتتحول اليوم إلى رئة تنفس سياحية وتسويقية تجتذب سكان سيئون وضيوفها؛ بعد ان تم إعادة ترميم السوق مطلع 2018.

يقول عبد الله بن عبدون في العقد الخامس من عمره "للأناضول"، وهو أحد التجار الذين عملوا في السوق منذ عقود، أن "الحنظل أحد أهم السلع التي ارتبط بها هذا السوق بشكل وثيق في الماضي، بالإضافة الى المكسرات والأكلات الشعبية".

وأضاف: "تعتبر السوق من أقدم الاسواق في حضرموت، وهي سوق قديمة.. كانت سابقا عن تجمعات الباعة، ولكن في مطلع 2018، تم نقلنا مؤقتاً من هذه الأماكن إلى مكان آخر، وبدأت أعمال الترميم واستمرت ستة أشهر.
اقرأ المزيد من عدن