محليات

الأحد - 10 أكتوبر 2021 - الساعة 09:57 م بتوقيت اليمن ،،،

المشهد العدني /خاص


نعت إدارة وأعضاء التنسيقية الإعلامية الجنوبية بأبين استشهاد أثنين من الزملاء الصحفيين جراء التفجير الإرهابي الذي استهدف موكب وزير الزراعة والري والثروة السمكية نائب الأمين العام لهيئة الرئاسة اللواء سالم عبدالله السقطري،
ومحافظ العاصمة عدن الأمين العام لهيئة رئاسة المجلس الانتقالي الأستاذ أحمد حامد لملس.

وعبّرت التنسيقية الإعلامية الجنوبية في بيان لها، عن إدانتها واستنكارها الشديدين لهذه العملية الإرهابية الإجرامية السافرة، مبديه حزنها العميق في استشهاد الزميلين الإعلاميين الصحفي "أحمد بو صالح، والمصور طارق مصطفى" وعدد من المرافقين، إثر هذه التفجير الإرهابي الغادر الذي استهدف موكب معالي الوزير والسيد المحافظ ظهر اليوم السبت في منطقة حجيف بالتواهي .

لقد خسرت الأسرة الصحفية والإعلامية أثنين من الصحفيين الأبطال، الذين كان لهما دوراً بارزاً وهاما في نقل كل مايدور من أخبار وأحداث في الجنوب عامة والعاصمة عدن، على وجه الخصوص من خلال نقل ورصد كل الفعاليات والأنشطة الخدمية والإنسانية التي يعمل عليها السيد المحافظ خدمة للمواطنين.

وإننا في إدارة التنسيقية الإعلامية الجنوبية بأبين وبأسم كل أعضاؤها ومنتسبيها نتقدم بخالص التعازي وصادق المواساة لأسرتي وذوي الشهيدين، وكافة شهداء العملية الإرهابية، وإلى كل زملاء هم ومحبيهم، في هذا المصاب الكبير والجلل ..

ونسأل الله تعالى أن يتغمد الشهداء بواسع رحمته ويسكنهم الفردوس الأعلى من الجنة مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا.

إنّا لله وإنّا إليه راجعون

صادر عن:
التنسيقية الإعلامية الجنوبية أبين
عنهم :
رئيس التنسيقية
أ. رياض منصور