أخبار وتقارير

الخميس - 23 سبتمبر 2021 - الساعة 10:52 م بتوقيت اليمن ،،،

المشهد العدني /خاص

اختتمت ، اليوم الخميس، الورشة التدريبية الثانية لبناء قدرات منتسبي الحزام الأمني والبحث الجنائي في "حقوق الانسان وحقوق المحتحزين"، والتي تنظمها مؤسسة فريدريش ايبرت ستيفينينج الألمانية (FES) بالتعاون مع مركز حماية لحقوق الإنسان، برعاية المجلس الانتقالي الجنوبي ووزارة الشؤون الاجتماعية والعمل .

وفي ختام الورشة ألقى العميد عبيد مثنى قاسم لعرم ركن عمليات قوات الحزام الأمني كلمة نقل من خلالها تحيات القيادة السياسية والأمنية الجنوبية لجميع المشاركين في الدورة .


وحثّ العميد عبيد لعرم جميع المشاركين في الدورة من منتسبي وأفراد الحزام الأمني والبحث الجنائي على نقل كل المعلومات التي تلقوها في هذه الدورة إلى زملائهم في الوحدات الأمنية لتحسين الأداء .


بدورة شكر السيد محمود قيّاح القائم بأعمال الممثل غير المقيم ومدير البرامج لمؤسسة فريدريش أيبرت الألمانية جميع من ساهم في إنجاح هذه الورشة وفي مقدمته المجلس الانتقالي الجنوبي، متمنيا أن يكون قد تم إضافه الكثير من المعلومات للمتدربين .

وأشار قيّاح إلى أهميه نقل كل ما تم أخذه في هذه الدورة على أرض الواقع حتى يتم عكس صورة إيجابية لرجال الأمن مع أهمية مراعاة ما تعلموه في هذه الدورة .


هذا وتلقى المشاركون في اليوم الختامي من الورشة التدريبية التي استمرت على مدار ثلاثة أيام متتالية شرحا حول مبادئ حقوق الإنسان الخاصة بالنساء، ودور مأموري الضبط في إنفاذها، وكذا الأوضاع القانونية للمرأة في مراكز الاحتجاز .

وفي ختام الورشة تم توزيع الشهادات على المشاركين نظير مشاركتهم الفاعله فيها.


حضر ختام الدورة الدكتور صالح المرفدي نائب رئيس اللجنة القانونية العليا في المجلس الانتقالي، رئيس الدائرة القانونية في الأمانة العامة، والدكتور عبدالعزيز علي هادي نائب رئيس دائرة حقوق الإنسان في الأمانة العامة، و الدكتور وهيب خدابخش الأمين العام لمركز حماية لحقوق الإنسان