أخبار وتقارير

الأربعاء - 15 سبتمبر 2021 - الساعة 03:34 ص بتوقيت اليمن ،،،

المشهد العدني /خاص


عقد مساء أمس الإثنين الموافق 13/9/2021 اجتماعاً موسعاً ضم شخصيات عسكرية وأمنية واجتماعية ومدنية بالعاصمة عدن عقب اختطاف الشيخ رشيد عبدالله العمودي من قبل اطقم عسكرية تتبع محمد حسين الخيلي.

وتداعى مكتب السعدي وقيادات عسكرية وأمنية ومدنية وشخصيات اجتماعية للوقوف أمام حادثة اختطاف الشيخ رشيد عبدالله العمودي ابن شيخ مكتب السعدي من قبل اطقم تتبع محمد حسين الخيلي .
حيث أوضح الشيخ رشيد أنه في تمام الساعة يوم الأحد الموافق 12/9/2021م وأثناء مروري بخط الخمسين وبرفقة عدد من الاخوة تفاجئنا بعدد من الاطقم حيث قام أحد الاطقم باعتراضنا والقيام بالضرب ونزول الأفراد وتوجيههم اسلحتهم باتجاهنا . وأثناء ذلك مر طقم يتبع إدارة مأمور دار سعد وطلب من الأفراد التوقف لكنهم اصروا على إنزالي ونزلت وقالوا اطلع الطقم وطلعت قدام واتجهوا بناء باتجاه خط التسعين وبعد ملاحقتهم من قبل الأفراد التابعين لي اتجه الطقم الذي نحن فيه بقوة خلف مطعم الشرق الأوسط وسط ارتباك وهرب بالشوارع الداخلية، حتى وصل شرطة القاهرة ودخل مسرعا وقال لأصحاب أمن القاهرة هذا أمانة عندكم من الشيخ محمد حسين الخيلي. وبعد أن عرفونا أفراد أمن القاهرة قالوا أجلس بالأمن وبعد التواصل حضرت قيادات وتواصلوا مع مدير أمن عدن والذي وجه بالإفراج وبعد الخروج تم صباح اليوم التوجه لمدير أمن عدن والجلوس معه وكانت عنده بلاغات كيدية كاذبة من قبل الخيلي .وبعد شرح التفاصيل قام مدير الأمن بتشكيل لجنة لتقصي الحقائق.

وبعد الاستماع لشرح الشيخ رشيد العمودي تم النقاش وتبادل وجهات النظر حول ما حدث وقد خرج اللقاءبالاتي:
1. يدين الحاضرون باشد العبارات لما حدث من اختطاف الشيخ رشيد العمودي من قبل قوات محمد حسين الخيلي بطريقة همجية لاتعبر عن رجل دولة يحمي المواطن وحياته
2. يطالب اللقاء كل الجهات في العاصمة عدن تحمل المسؤولية الكاملة تجاه هذه القضية واتخاذ الإجراءات القانونية لمحاسبتهم بما قاموا به من اختطاف للشيخ رشيد العمودي من قبل محمد حسين الخيلي
3. نطالب سلاطين يافع ومشائخها تحمل مسؤليتهم التاريخية تجاه ما يحصل لأبناء يافع والعمل لمنع أي أعمال تخل بالأمن والسكينة العامة ومصالح المواطنين في عدن وغيرها
4. نطالب المجلس الانتقالي باتخاذ قرارات شجاعة بمحاسبة العابثين بأمن عدن وتعريض حياة الناس للخطر والاهانات والانتهاكات والاختطافات. ومن عليه أي دعوى تأخذ مسارها القانونين وليس الاختطافات خارج القانون .
5. نطالب محافظ عدن بتفعيل دور السلطات المحلية والأمنية بالمديريات واعطائها الصلاحيات بقضايا المواطنين من أراضي وغيرها كلا في إطار حدود مديريته ومنع جميع التشكيلات من التدخل في صلاحياتهم حتى يسود النظام والقانون على الجميع
6. يحذر اللقاء من اي تقاعس أو إهمال لهذه القضية من قبل الجهات المختصة ومعاقبة الخاطفين .وفي حالة عدم انصاف المختطف فإننا نحتفظ بحق الرد في الزمان والمكان المناسبين

صادر عن مكتب السعدي وقيادات عسكرية وأمنية ومدنية وشخصيات اجتماعية.



من حمدي العمودي