مقالات


الثلاثاء - 21 سبتمبر 2021 - الساعة 05:54 م

الكاتب: عادل الحنشي - ارشيف الكاتب


بسرعه وفي لحظات قليله لم نتوقعها تتهاوئ بيحان
وتسقط بيد مليشيات ايران
وخرجوا ليبررون خيانتهم التحالف خذلنا ولم يدعمنا طيب خلينا نصدقهم التحالف خذلهم ولم يدعمهم،
لكن هل منعكم من القتال والصمود والتصدي للحوثيين في المناطق التي تسيطر عليها الشرعيه يتذرعون بذرائع واهيه التحالف خذلنا، وذلك لتبرير خيانتهم لشبوه وتسليمها للحوثي لديكم جيوش جراره وعتاد عسكري شاهدناه عند محاولة غزو ابين وعدن اين ذهبت واين تبخرت تلك، الجيوش ،القوات الجنوبيه صامده في الضالع وكرش لاكثر من سنتين قطع التحالف عنهم الدعم والغذاء والمرتبات لكنهم صامدون ولم يسلمون شبراً واحداً ويقولون التحالف لم يدعمنا التحالف خذلنا القضيه قضيه حياة اوموت نكون اولانكون لايهمني التحالف ساادفع عن ارضي بكل مااوتيت من قوه،

قاوم ابناءعدن الغذو الحوثي شهور ببنادقهم الشخصيه وتجدهم يتناوبون علئ قطعه الآلي اكثر من خمسه شباب صمدو اكثر من شهرين ،لم تسقط عدن الا بعد ان اذقوا مليشيات ايران الموت ،وسقطت عدن بعد استشهاد شيخ المجاهدين وابوالشهداء علي ناصر هادي قائد المنطقه العسكريه الرابعه رحمة الله عليه ،

وحسبنا الله ونعم الوكيل