مقالات


الثلاثاء - 21 سبتمبر 2021 - الساعة 03:09 م

الكاتب: د.هاني اليافعي - ارشيف الكاتب


أيها الجنوبيون الأبطال، الحوثيون على الثغور، وقواتهم تتمدَّد كل يوم نحو الجنوب، استعينوا بربكم، واجمعوا كلمتكم، واحزموا أمركم، وقوموا لهم قومة رجل واحد.

إن دخل الحوثيون الجنوب فلن يرحموا أحدًا، ولن يستثنوا حتى حلفاءهم، بل سينتقمون من الجنوبيين شرَّ انتقام، وسيكسرون شوكتنا، ويستأصلوننا جميعًا.

احذروا المخذِّلين والمرجفين، وأصحاب المطامع الدنيوية، وإياكم إياكم والركون إلى الدنيا.
ولنا في (الأندلس) عبرة؛ إذ استغل العدوّ تفرقهم، وانقسامهم على أحزابٍ وطوائف، وانشغالهم بمطامع الدنيا، فدخل عليهم وكسر بيضتهم، ولم تقم لهم قائمة إلى اليوم.
ولنا عبرة في استيلاء (التتار) على (بغداد)؛ بخيانة ابن العلقمي الرافضي.

- اقرأوا التاريخَ؛ إذ فيهِ العِبَرْ
قد ضَلَّ قومٌ ليسَ يدرونَ الخبرْ!