مقالات


الثلاثاء - 21 سبتمبر 2021 - الساعة 02:41 ص

الكاتب: أنيس الشريك - ارشيف الكاتب


السؤال ما هي حكاية مارب وصنعاء واعتقال النساء ؟
يفتخروا بأنهم اصل العرب ويتباهوا بالعادات والتقاليد بينما السلوك وثقافة في واد آخر ،يتم إعتقال النساء ورميهن في السجون المظلمة دون السماح لهن أو لاهلن بالتواصل معهن فلا إحترام لحقوق الإنسان ولا قانون ولا عادات ولا تقاليد

لا تزال الناشطة اليمنية أمة الله الحمادي في إحدى السجون المظلمة التابعه للأمن السياسي في محافظة مأرب حيث ترفض السلطات هناك الإفصاح أو حتى التجاوب مع المناشدات حول الكشف عن مكان وسبب الإعتقال ناهيك عن إطلاق سراحها او تحويلها إلى النيابة العامة.